نزار قباني

1923-1998

ثوب النوم الوردي - Poem by نزا

أَغْوَى فساتينكِ .. هذي البُرْدةُ المُطيَّبَهْ
ذاتُ التطاريزِ .. وذاتُ الطُرَّةِ المُقَصَّبَهْ
والذَيْلِ .. والرُسُومِ .. والزرْكَشَةِ المُحَبَّبَهْ
إذْ أنتِ زَهْوُ غرفتي البَشُوشَةِ المُرحِّبَهْ
تُجَرِّرينَ الراهلَ الطويلَ .. نَشْوَى مُعجَبَهْ
والأحْمَرُ الرعَّادُ .. أشْهى من وُرُود المأدُبَهْ
أجْمَلُ ما لبستِ من غلائلٍ مُعشَوشِبَهْ
مَنَامَةٌ .. رَفُّ الحواكيرِ ، وبَوْحُ المسْكَبَهْ
أنا حَبيسُ عُرْوَةٍ هناك .. كَسْلَى مُتْعَبَهْ
لا تَقْلَعيها .. إنَّها غوايتي المُحَبَّبَهْ
150 Total read